روبوتات تحارب و تتمكن من الفوز

  •  

     

    يتوالى الكشف عن أعداد متزايدة من الأجهزة الروبوتية، التي تم ابتكارها لتتولى القيام بمهام كان من شأنها أن يتعرض الجنود للخطر، أو كانت تشغلهم عن أداء واجبات أخرى أكثر أهمية.

    بحسب ما نشره موقع "نيو أطلس" New Atlas، تُعتبر المركبة الروبوتية Rook واحدة من أحدث المركبات ذاتية القيادة، والتي تتميز بدفع سداسي دائم، والتي تم تصميمها لتعمل بمحركات كهربائية وقدرات قيادة ذاتية تواكب المعايير العسكرية.



    تشمل بعض الاستخدامات الممكنة للمركبة الجديدة توصيل الإمدادات وإجلاء الضحايا، بالإضافة إلى مهام جمع المعلومات الاستخبارية التي يتم إجراؤها بمساعدة درون ينطلق من على متن المركبة الروبوتية. يمكن أيضًا تزويد المركبة رووك بالأسلحة، إذ يسمح تصميمها المعياري باستبدال أجزاء من الهيكل بسهولة في ساحات المعارك وتحويلها إلى مركبة روبوتية مسلحة دون الحاجة إلى فنيين مدربين بشكل خاص.

     

    يمكن للمركبة رووك التنقل في المسارات المبرمجة مسبقًا وتم برمجتها ليمكنها تجنب العقبات باستخدام نظام Elbit's Torch-X RAS الآلي ذاتي التحكم، الذي يوظف أحدث تقنيات الاستشعار والاتصال. كما يمكن أن تتبع المركبة مسارات الجنود الذين يتحركون أمامها ومتابعتهم كوسيلة لنقل العتاد والمؤن، أو يمكن التحكم فيها عن بعد في الوقت الفعلي، باستخدام جهاز محمول للتحكم وشاشة عرض لا يزيد مقاسه عن 7 بوصات.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن