وزير التعليم العالي يرأس اجتماع مجلس الجامعات الأهلية والتاكيد على جاهزية المُدرجات والقاعات الدراسية والمعامل والمدن الجامعية لاستقبال الطلاب

  • التزام أعضاء هيئة التدريس بالتواجد في الجامعات من اليوم الأول للدراسة في أول أكتوبر القادم

    - - سرعة إعلان الجداول الدراسية قبل بدء العام الدارسي الجديد

    - وضع الخطط التنفيذية للأنشطة الثقافية والفنية والرياضية

     

     

    كتب : ابراهيم أحمد

     

    ترأس د.أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاجتماع الدوري لمجلس الجامعات الأهلية، بحضور أعضاء المجلس من السادة رؤساء الجامعات الأهلية والجامعات الحكومية المنبثقة عنها جامعات أهلية، وذلك بمقر الوزارة.

     

    في بداية الاجتماع، أشار الوزير إلى اجتماعه مع السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بحضور د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء؛ لعرض الإستراتيجية المُستقبلية للتعليم العالي والبحث العلمي في مصر، والتي سيتم الإعلان عنها خلال الفترة المقبلة، بعد إجراء حوار مجتمعي لأطراف المنظومة الجامعية والبحثية حولها، مشيدًا بالدعم غير المسبوق من القيادة السياسية لدعم منظومة التعليم العالي والبحث العلمي، مشيرًا إلى أن إنشاء الجامعات الأهلية الجديدة يأتي في إطار المشروع القومي للتوسع في إنشاء جامعات أهلية بمعايير عالمية، وتعد هذه الجامعات نموذجًا دوليًّا معاصرًا لجامعات الجيل الرابع، وتعمل وفقًا لأحدث النظم الدولية، وبما يتماشى مع تخصصات الثورة الصناعية الرابعة، من خلال ما تقدمه من برامج دراسية متميزة وحديثة.

     

    وأضاف عاشور أن الجامعات الأهلية تُسهم في تحقيق الخطة الإستراتيجية للدولة في مجال التعليم العالي حتى عام 2050، ومنها تقديم مستوى تعليم عالٍ على المستوى الأكاديمي والتطبيقي، بما يؤهل الخريجين ليكونوا قادرين على المنافسة بأسواق العمل المحلية، والإقليمية، والعالمية، إضافة إلى إعداد بيئة مناسبة للبحث العلمي، تُسهم في حل المشكلات التي تواجه خطط التنمية في مصر.

     

    وأكد الوزير أهمية عقد الجامعات الأهلية اتفاقيات تعاون مع الجامعات الأجنبية ذات التصنيف الدولي المُتميز، لتبادل الخبرات وصقل مهارات أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة، مشيرًا إلى ضرورة انتهاء الجامعات الأهلية من كافة التجهيزات المطلوبة لبدء الدراسة في أول أكتوبر المقبل، وتوفير كافة الاحتياجات اللوجستية التي تضمن انتظام سير العملية التعليمية بنجاح، وكذلك جاهزية المُدرجات، والقاعات الدراسية، والمعامل، والمدن الجامعية، والتأكيد على اتباع كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد فيروس كورونا، ومعايير السلامة والأمان بجميع المنشآت الجامعية، لضمان توفير بيئة تعليمية آمنة للطلاب.

     

    كما وجه عاشور بالتزام كافة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة بالتواجد في الحرم الجامعي من اليوم الأول للدراسة، لضمان انتظام سير العملية التعليمية بنجاح، كما وجه بسرعة إعلان الجداول الدراسية قبل بدء العام الدراسي الجديد؛ لضمان انتظام الدراسة بكافة الكليات.

     

    كما أشار الوزير إلى ضرورة اهتمام الجامعات بتنفيذ خطة الأنشطة الرياضية والفنية والثقافية، ودعم أصحاب المواهب الرياضية، والفنية، والثقافية، وتعزيز الانتماء لدى طلاب الجامعات الأهلية، وتكثيف الحملات التوعوية للطلاب لمحاربة الأفكار غير السوية والمتطرفة.

     

    وخلال الاجتماع، ناقش المجلس عددًا من الموضوعات المتعلقة بالنواحي المالية والإدارية؛ بما يدعم انتظام سير العملية التعليمية داخل الجامعات الأهلية مع بدء العام الدراسي الجديد 2022 – 2023

    .

    حضر الاجتماع د.ياسر رفعت نائب الوزير لشئون البحث العلمي، ود. محمد حلمي الغُر القائم بعمل أمين مجلس الجامعات الأهلية، ود. محمد لطيف أمين المجلس الأعلى للجامعات، وأ.السيد عطا رئيس قطاع التعليم، ود.عادل عبدالغفار المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للوزارة، ود.أيمن فريد مستشار نائب الوزير لشئون التوظيف والابتكار وريادة الأعمال، ود.محمد الشرقاوي معاون الوزير للتمويل والاستثمار.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن