تقاعد أول رائد الفضاء بريطاني من وكالة الفضاء الأوروبية

  •  

    - أعلن رائد الفضاء البريطاني "تيم بيك" التقاعد من منصبه كرائد فضاء في وكالة الفضاء الأوروبية (ESA)، وسيتولى "تيم بيك"  دور سفير للوكالة، بهدف مساعدة الشباب على متابعة وظائف في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM).

     

    تم اختياره كرائد فضاء في وكالة الفضاء الأوروبية في مايو 2009 وأصبح أول رائد فضاء بريطاني من وكالة الفضاء الأوروبية يزور محطة الفضاء الدولية (ISS) في ديسمبر 2015.

     

    وهو أيضًا ثاني مواطن بريطاني يطير إلى الفضاء بعد هيلين شارمان، التي سافرت إلى الفضاء كجزء من مشروع جونو - وهو برنامج فضاء بريطاني خاص، وفقاً لصحيفة "مترو".

     

    قال رجل الفضاء، الذي كان متفرغًا منذ أكتوبر 2019: "لقد حظيت بشرف العمل مع فريق استثنائي من الأفراد المتفانين خلال الـ 13 عامًا الماضية مع الوكالة، وهو أمر مثير ومفيد بشكل لا يصدق، ومن خلال تولي دور سفير رحلات الفضاء البشرية، سأستمر في دعم وكالة الفضاء الأوروبية ووكالة الفضاء البريطانية، مع التركيز على التوعية التعليمية، وأنا أتطلع إلى العديد من الفرص المثيرة القادمة".

     

    بعد التدريب كرائد فضاء، أمضى طيار المروحية السابق التابع لسلاح الجو البريطاني ستة أشهر في الفضاء كجزء من مهمة Principia.

     

    وشملت عملية السير في الفضاء لإصلاح إمدادات الطاقة للمحطة الفضائية والمشاركة في أكثر من 250 تجربة علمية.

     

    كما حطم الأرقام القياسية العالمية عندما أصبح أول رجل يكمل ماراثونًا في الفضاء، وانتهى في ثلاث ساعات و 35 دقيقة و 21 ثانية.

     

    خلال فترة وجوده في الفضاء، أشرك الرائد بيك أكثر من مليوني تلميذ في جميع أنحاء أوروبا في أكثر من 30 مشروعًا.

     

    وأشاد الدكتور بول بات، الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء البريطانية، قائلاً: "تيم بيك هو سفير رائع لقطاع الفضاء في المملكة المتحدة ولعب دورًا رائدًا على مدار العقد الماضي، حيث لم يقم فقط بعمل مهم ، خلال مهمته التاريخية في برينسيبيا إلى محطة الفضاء الدولية وأثناء وجوده على الأرض، ولكنه ألهم الملايين من خلال شغفه بالفضاء والفرص التي يوفرها".

     

    يأتي هذا الإعلان بعد أن كشفت وكالة الفضاء الأوروبية النقاب عن مرشحيها الجدد لرواد الفضاء العام الماضي، بمن فيهم ثلاثة مواطنين بريطانيين،  روزماري كوجان وجون ماكفال وميجان كريستيان.

    حمّل تطبيق جريدة عالم رقمي الآن